لماذا يستحب صيام تاسوعاء وعاشوراء والحادي عشر إسلام ويب

لماذا يستحب صيام تاسوعاء وعاشوراء والحادي عشر إسلام ويب

لماذا يستحب صيام تاسوعاء وعاشوراء والحادي عشر إسلام ويب سيتمُّ التعرف على ذلك في المقال تاليًا، حيثُ يصوم الكثير من المسلمين يوم عاشوراء مصحوبًا بيوم آخر إما قبله أو بعده، ويصوم بعضهم اليوم الذي قبله واليوم الذي بعده، وسوف نتعرف من خلال على سبب ذلك، وعلى قصة تاسوعاء وعاشوراء وعلى حكم صيام يوم عاشوراء فقط إسلام ويب وغير ذلك.

يوم عاشوراء ويكيبيديا

يوم عاشوراء هو عاشر أيام  شهر الله المحرّم وذلك وفق التّقويم الهجري القمري، ويوافق هذا اليوم ذكرى نجاة نبيّ الله موسى عليه الصلاة والسّلام والذين آمنوا معه من فرعون وزبانيته، وأهلك فيه أيضًا عدو الله فرعون والذين طغوا معه، في هذا اليوم يوافق ذكرى مقتل الإمام الحسين عليه السلام ورجال أهل بيته في حادثة الطف في عام 61 هجري في كربلاء، وقد تركت هذه الحادثة أثرًا كبيرًا في التاريخ الإسلامي، وقد صادف هذا اليوم العديد من الأحداث الكبيرة، ويعد هذا اليوم عطلة رسمية في كثير من البلدان في العالم الإسلامي.

لماذا يستحب صيام تاسوعاء وعاشوراء والحادي عشر إسلام ويب

يستحب صيام تاسوعاء وعاشوراء والحادي عشر إسلام ويب من أجل مخالفة اليهود في صيام عاشوراء، إن صيام ثلاثة أيام عاشوراء وهي تاسوعاء وعاشوراء والحادي عشر من شهر محرم مستحب وجائز في الإسلام ولا حرج فيه، ويُشار إلى أنه يمكن للمسلم أن يصوم يوم عاشوراء مع يوم تاسوعاء أي اليوم الذي قبله، ويمكن أن يصوم يوم عاشوراء واليوم الذي بعده وهو اليوم الحادي عشر من الشهر المحرم، ففي الحديث عن ابن عباس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” خَالِفُوا الْيَهُود, صُومُوا يَوْمًا قَبْله, أَوْ يَوْمًا بَعْده “، ويمكن للمسلم أن يصوم الأيام الثلاثة معًا وفي جميع ذلك مخالفة لليهود الذين كانوا يصومون يوم عاشوراء منفردًا وهذه هي الغاية من صيام يوم أو يومين مع عاشوراء، لأن المؤمن يجب عليه أن يخالف أهل الكتاب وغيرهم من الكفار.

متى صيام عاشوراء 2022

يتغير في كل عام موعد يوم عاشوراء حسب التقويم الميلادي أو الشمس بسبب عدم تطابق كل من التقويم القمري الهجري والتقويم الشمسي الميلادي، ووجود فارق بينهما حسب الوقت الذي يعتمد عليه التقويم، ويصادف يوم عاشوراء في هذا العام 1444 حسب التقويم الهجري تاريخ 8 من شهر أغسطس من عام 2022 م ويكون يوم الأربعاء.

شاهد أيضا:

سبب صيام يوم عاشوراء إسلام ويب

يعودُ سبب صيام يوم عاشوراء أنَّ الله تعالى نجى فيه موسى عليه الصلاة والسلام وأغرق فرعون وجنوده في البحر، فهو من الأيام العظيمة الذي اعتبر رسول الله صلى الله عليه وسلم أن عاشوراء نجاة للإيمان على وجه الأرض بالإضافة إلى نجاة سيدنا موسى عليه السلام، فقد ورد في الحديث الصحيح الذي رواه الصّحابي الجليل عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال: ” قَدِمَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ المَدِينَةَ، فَوَجَدَ اليَهُودَ يَصُومُونَ يَومَ عَاشُورَاءَ فَسُئِلُوا عن ذلكَ؟ فَقالوا: هذا اليَوْمُ الذي أَظْهَرَ اللَّهُ فيه مُوسَى، وَبَنِي إسْرَائِيلَ علَى فِرْعَوْنَ، فَنَحْنُ نَصُومُهُ تَعْظِيمًا له، فَقالَ النبيُّ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: نَحْنُ أَوْلَى بمُوسَى مِنكُم فأمَرَ بصَوْمِهِ “.

قصة تاسوعاء وعاشوراء

يعد يوم عاشوراء يومًا عظيمًا عند المسلمين لأن الله نجى فيه موسى عليه السلام، وفي قصة عاشوراء وتاسوعاء يشار إلى أنَّ ذلك كان يوم نقمَ فرعون على النبي موسى والذين آمنوا معه، فأراد أن يقضيَ عليهم، عند ذلك جاء الأمر من الله تعالى فهرب موسى عليه السلام وقومه من بطش فرعون، فلحق فرعون وجنوده موسى عليه السلام ومن معه، فأمر الله تعالى النبي موسى أن يشق البحر بعصاه، إذ يقول تعالى في ذلك في كتابه العزيز: ” وَلَقَدْ أَوْحَيْنَا إِلَىٰ مُوسَىٰ أَنْ أَسْرِ بِعِبَادِي فَاضْرِبْ لَهُمْ طَرِيقًا فِي الْبَحْرِ يَبَسًا لَّا تَخَافُ دَرَكًا وَلَا تَخْشَىٰ * فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ بِجُنُودِهِ فَغَشِيَهُم مِّنَ الْيَمِّ مَا غَشِيَهُمْ * وَأَضَلَّ فِرْعَوْنُ قَوْمَهُ وَمَا هَدَىٰ “، وقد عبر موسى عليه السلام ومن معه الطريق اليابس في البحر وعندما دخل فرعون وجنوده الطريق أطبق الله تعالى عليهم البحر وأغرقهم وجعلهم عبرة لكل معتبر.

فضل صيام عاشوراء اسلام ويب

إنَّ فضل صيام تاسوعاء وعاشوراء عظيم جدًّا، لأنَّ الصيام عمومًا في الإسلام أجره كبير ولا يعلمه إلا الله تعالى، فقد ورد في الحديث القدسي عن أبي هريرة وأبي سعيد الخدري رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” إنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يقولُ: إنَّ الصَّوْمَ لي وَأَنَا أَجْزِي به إنَّ لِلصَّائِمِ فَرْحَتَيْنِ: إِذَا أَفْطَرَ فَرِحَ، وإذَا لَقِيَ اللَّهَ فَرِحَ وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بيَدِهِ، لَخُلُوفُ فَمِ الصَّائِمِ أَطْيَبُ عِنْدَ اللهِ مِن رِيحِ المِسْكِ. [وفي رواية]: إِذَا لَقِيَ اللَّهَ فَجَزَاهُ فَرِحَ “، وفيما يأتي فضل صيام تاسوعاء وعاشوراء بشكل مفصل :

تكفير ذنوب السنة الماضية

إنَّ صيام يوم عاشوراء يكفر السنة التي قبله وتعدُّ هذه المنَّة من الله تعالى من أهم ما ورد في فضل يوم عاشوراء ، وقد ورد عن الصحابي الجليل أبي قتادة الحارث بن ربعي رضي الله عنه وأرضاه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلّم: ” سُئِلَ عن صَوْمِ يَومِ عَاشُورَاءَ؟ فَقالَ: يُكَفِّرُ السَّنَةَ المَاضِيَةَ “، وقد ذهب الإمام النووي رحمه الله تعالى والقاضي عياض رحمه الله تعالى وغيرهما من الفقهاء إلى أنّ صوم يوم عاشوراء كفارة عن صغائر الذنوب دون الكبائر منها فقط، وذلك لأنّ الكبائر تحتاج إلى توبة صادقة مع الله وإلى رحمة الله تعالى وعفوه ومغفرته.

سنة عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم

إنَّ صيام يوم عاشوراء سنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وتطبيقًا لفعله وامتثالًا هديه، وقد جاء في الحديث الصحيح عن الصحابي الجليل عبد الله بن عباس رضي الله عنه وأرضاه عندما سُئِلَ عن صيام يوم عاشوراء أنّه قال: ” ما عَلِمْتُ أنَّ رَسولَ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ صَامَ يَوْمًا يَطْلُبُ فَضْلَهُ علَى الأيَّامِ إلَّا هذا اليومَ “.

اقتداء بأنبياء الله عليهم الصلاة والسلام

يعدُّ صيام يوم عاشوراء اتباعًا لنبيّ الله موسى عليه السلام ،وفي صيامه تعبير عن الفرح بنجاته من بطش عدو الله فرعون وجنوده، وإظهار شُكر الله تعالى في الصيام على نِعم الله تعالى وفضله بنجاة الإيمان وأهل الإيمان، وإهلاك الكفار والطغاة في ذلك اليوم العظيم، إذ يقول تعالى في ذلك في سورة طه: ” وَلَقَدْ أَوْحَيْنَا إِلَىٰ مُوسَىٰ أَنْ أَسْرِ بِعِبَادِي فَاضْرِبْ لَهُمْ طَرِيقًا فِي الْبَحْرِ يَبَسًا لَّا تَخَافُ دَرَكًا وَلَا تَخْشَىٰ * فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ بِجُنُودِهِ فَغَشِيَهُم مِّنَ الْيَمِّ مَا غَشِيَهُمْ * وَأَضَلَّ فِرْعَوْنُ قَوْمَهُ وَمَا هَدَىٰ “.

السير على نهج الصحابة

يعدُّ صيام يوم عاشوراء اتباع لنهج الصحابة رضوان الله تعالى عليهم أجمعين، وذلك لأنهم كانوا يصومونه ويحثون أولادهم على صيامه، ودليل ذلك ما جاء في الحديث الصحيح عن الصحابية الربيع بنت معوذ رضي الله عنها حيث قالت: ” أَرْسَلَ رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- غَدَاةَ عَاشُورَاءَ إلى قُرَى الأنْصَارِ، الَّتي حَوْلَ المَدِينَةِ: مَن كانَ أَصْبَحَ صَائِمًا، فَلْيُتِمَّ صَوْمَهُ، وَمَن كانَ أَصْبَحَ مُفْطِرًا، فَلْيُتِمَّ بَقِيَّةَ يَومِهِ. فَكُنَّا، بَعْدَ ذلكَ نَصُومُهُ، وَنُصَوِّمُ صِبْيَانَنَا الصِّغَارَ منهمْ إنْ شَاءَ اللَّهُ، وَنَذْهَبُ إلى المَسْجِدِ، فَنَجْعَلُ لهمُ اللُّعْبَةَ مِنَ العِهْنِ، فَإِذَا بَكَى أَحَدُهُمْ علَى الطَّعَامِ أَعْطَيْنَاهَا إيَّاهُ عِنْدَ الإفْطَارِ “.

هل يجوز افراد يوم عاشوراء بالصيام

يجوز في الشرع الإسلامي إفراد يوم عاشوراء بالصيام ولا حرج في ذلك على الإطلاق، على الرغم من أن السنة النبوية للمسلم أن يصوم تاسوعاء وعاشوراء جميعًا، أو أن يصوم اليوم العاشر من محرم ومعه اليوم الحادي عشر بعده، أو أن يصوم الأيام الثلاثة جميعًا وهي: التاسع والعاشر والحادي عشر، لأن هذا كله فيه مخالفة لليهود، وقد أوصى رسول الله صلى الله عليه وسلم بمخالفتهم، ولكن لا حرج على المسلم في صيام عاشوراء منفردا والله أعلم.

هل يجوز صيام تاسوعاء وعاشوراء بنية القضاء

بالتأكيد يجوز في الشرع وفق ما ورد عن الصحابة الكرام صيام تاسوعاء وعاشوراء بنية القضاء عن ما فات المسلم في شهر رمضان، فإن أي مسلم يصوم اليوم التاسع و اليوم العاشر من شهر الله المحرم على نية قضاء ما فاته من أيام أفطرها في شهر رمضان المبارك فلا حرج عليه في ذلك، وكان ذلك قضاء يومين من الأيام التي عليه عن شهر رمضان، وإذا صام ثلاثة أيام عاشوراء وهي اليوم التاسع والعاشر والحادي عشر منه كان ذلك قضاء عن ثلاثة أيام مما فاته في شهر رمضان المبارك، وذلك لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” إنَّما الأعْمالُ بالنِّيّاتِ، وإنَّما لِكُلِّ امْرِئٍ ما نَوَى “، وقد قال حول ذلك الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى: ” من صام يوم عرفة، أو يوم عاشوراء وعليه قضاء من رمضان فصيامه صحيح، لكن لو نوى أن يصوم هذا اليوم عن قضاء رمضان حصل له الأجران: أجر يوم عرفة، وأجر يوم عاشوراء مع أجر القضاء “.

صيام يوم عاشوراء عند الشيعة

ذهب فقهاء وعلماء الطائفة الشيعية وتحديدًا الإثني عشرية ومنهم الإمام علي السيستاني إلى أن صيام يوم عاشوراء مكروه عندهم ويمكن الاكتفاء بالصيام عن المياه فقط، وذلك تشبهًا بالعطش الشديد الذي عانى منه الإمام الحسين بن علي وعائلته في ذلك اليوم العصيب يوم قتلوا في كربلاء، ويزعم الإمام المرعشي أن مقتل الإمام الحسين بن علي وأهل بيته ومن شايعه على أيدي جيش الأمويين قد دفع بني أمية إلى الاحتفال في اليوم العاشر من شهر محرم، كما أنهم وضعوا أحاديث مكذوبة ونسبوها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى يصوم الناس يوم العاشر من شهر محرم فرحًا وسرورًا بمقتل الحسين، ولذلك يحرم صيام يوم عاشوراء وتاسوعاء عند الشيعة لأنه من سنن بني أمية حسب اعتقادهم.

أفضل أدعية يوم عاشوراء 1444

سيتمُّ فيما يأتي إدراج مجموعة أدعية من الأدعية التي وردت في السنة النبوية الشريفة،  وهي من أفضل الأدعية التي يمكن للمسلم أن يدعو بها في يوم عاشوراء وفي غيره من الأيام وهي:

  • اللهم يا مقلب القلوب والأبصار ثبت قلبي على دينك.
    اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شرما قضيت، إنه لا يذل من واليت، تباركت ربنا وتعاليت.
  • اللهم إني أسألك فعل الخيرات، وترك المنكرات، وحب المساكين، وأن تغفر لي، وترحمني، وإذا أردت فتنة قوم فتوفني غير مفتون، وأسألك حبك، وحب من يحبك، وحب عمل يقربني إلى حبك.
  • اللهم اقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معاصيك، ومن طاعتك ما تبلغنا به جنتك، ومن اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا، اللهم متعنا بأسماعنا، وأبصارنا، وقواتنا ما أحييتنا، واجعله الوارث منا، واجعل ثأرنا على من ظلمنا، وانصرنا على من عادانا، ولا تجعل مصيبتنا في ديننا، ولا تجعل الدنيا أكبر همنا، ولا مبلغ علمنا، ولا تسلط علينا من لا يرحمنا.
  • اللهم إني أعوذ بك من عذاب النار، وأعوذ بك من عذاب القبر، وأعوذ بك من الفتن ما ظهر منها وما بطن، وأعوذ بك من فتنة الدجال، اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل، والبخل والجبن ، وضلع الدين، وغلبة الرجال.
  • اللهم رب السموات ورب الأرض، ورب العرش العظيم، ربنا ورب كل شيء، فالق الحب والنوى، ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته، اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقض عنا الدين وأغننا من الفقر.
  • ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب.
  • اللهم إنك عفو كريمٌ تحب العفو فاعفُ عنا.

وصلنا إلى نهاية مقال لماذا يستحب صيام تاسوعاء وعاشوراء والحادي عشر إسلام ويب وقد تعرفنا على يوم عاشوراء ومختلف التفاصيل التي تدور حوله، وعرفنا متى يوم عاشوراء 1444 وعرفنا حكم صيام تاسوعاء وعاشوراء 2022 وقصة تاسوعاء وعاشوراء.

اترك تعليقاً