حديث الرسول عن مقتل الحسين إسلام ويب

ما هو حديث الرسول عن مقتل الحسين إسلام ويب؟ يُعرَف الحُسين بن علي -رضي الله عنه- بأنه حفيد رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، فقد قُتل -رضي الله عنه- في معركة كربلاء في عام 61 للهجرة عندما ذهب للكوفة من أجل رفضه لمبايعة يزيد بن معاوية كخليفة للمسلمين بعد موت والده، ومن هذا المنطلق سيتم بيان حديث الرسول عن مقتل الحسين عند أهل السنة من خلال ، كما سيتم بيان .

الحسين بن علي عليه السلام

وهو الحُسين بن علي بن أبي طالب -رضي الله عنهما-، حيثُ يُعدّ من الصحابة الكرام وهو الإمام الثالث عند الشيعة، فهو أبو عبدالله سبط رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من ابنته فاطمة الزهراء -عليها السلام-، وقد أطلق عليه النبي لقب سيد شباب أهل الجنة، ولد الحسين في 3 من شهر شعبان عام 3 هـ الذي يوافق 8 من شهر يناير عام 626م، فقد كان النبي يقبله ويداعبه ويصحبه معه إلى المسجد، شارك الحسين في بعض من المعارك الإسلامية، وتوفي في 10 محرم عام 61 هجري الموافق 10 أكتوبر من عام 680م.

حديث الرسول عن مقتل الحسين إسلام ويب

أوضح موقع إسلام ويب بأنّ النبي -صلى الله عليه وسلّم- أخبر عن مقتل الحسين بن علي -رضي الله عنه- وذلك بدليل ما روى أحمد عن عائشة أو أمِّ سلمة -رضي الله عنهما-: “أَنَّ النَّبِيَّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- قَالَ لِإِحْدَاهُمَا: (لَقَدْ دَخَلَ عَلَيَّ الْبَيْتَ مَلَكٌ لَمْ يَدْخُلْ عَلَيَّ قَبْلَهَا، فَقَالَ لِي: إِنَّ ابْنَكَ هَذَا حُسَيْنٌ مَقْتُولٌ، وَإِنْ شِئْتَ أَرَيْتُكَ مِنْ تُرْبَةِ الْأَرْضِ الَّتِي يُقْتَلُ بِهَا ) قَالَ: (فَأَخْرَجَ تُرْبَةً حَمْرَاءَ)“، فلم يثبت في قتل الحسين، إلا أن النبي أخبر عنه، ولم يرد شيء في شأن قاتله، حيث يعتبر هذا الحديث بأنّه حديث حسن ورد في السلسلة الصحيحة للشيخ الألباني، وله شواهد متعددة.

هل أمر يزيد بن معاوية بقتل الحسين رضي الله عنه

لم يأمر يزيد بن معاوية بقتل الحسين -رضي الله عنه-، ولكن منعه من المضي إلى الكوفة، وحبس عن الحسين وجماعة من أهل بيته الماء، فقد ذكر شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله-: “يَزِيدُ بْنُ مُعَاوِيَةَ كَانَ بِالشَّامِ، لَمْ يَكُنْ بِالْعِرَاقِ حِينَ مَقْتَلِ الْحُسَيْنِ، فَمَنْ نَقَلَ أَنَّهُ نَكَتَ بِالْقَضِيبِ ثَنَايَاهُ بِحَضْرَةِ أَنَسٍ وَأَبِي بَرْزَةَ قُدَّامَ يَزِيدَ: فَهُوَ كَاذِبٌ قَطْعًا، كَذِبًا مَعْلُومًا بِالنَّقْلِ الْمُتَوَاتِرِ”، حيث أظهر يزيد بن معاوية الحزن على مقتل الحسين، فلم يسب لهم حريمًا، بل أكرم أهل بيته الذين كانوا معه وسيرهم إلى المدينة، ولم يحبسهم عنده.

قصة مقتل الحسين عند أهل السنة PDF

إنّ مقتل الحسين بن علي- رضي الله عنه وأرضاه- هو من الوقائع المؤلمة التي واجهها المسلمون في معركة كربلاء، ولذلك يعتبر الشيعة هذا اليوم بأنّه يوم مأتم وحزن ونياحة حيث يُذكِّرهم بما حصل بالحسين في يوم عاشوراء وما حصل بأهل بيته، ولذلك يعدّ مقتل الحسين موضع جدلًا أدى إلى انقسام المسلمين إلى طائفتين وهما السّنة والشّيعة، ومن أهمية هذا الموضوع يبحث الكثير من الأشخاص عن قصة مقتل الحسين عند أهل السنة بصيغة pdf لكونها من الصّيغ البسيطة والسّهلة التي يُمكن للقارئ الاطلاع عليها وطباعتها، كما يُمكن تحميلها ““.

 

في نهاية مقال بعنوان حديث الرسول عن مقتل الحسين إسلام ويب، حيث أدرجنا قصة مقتل الإمام الحسين بن علي -عليه السلام- عند أهل السنة بصيغة pdf، كما تمّ بيان الحديث الذي أخبر به رسول الله عن مقتل الحسين، وتمّ التطرق للتأكد من صحته.

اترك تعليقاً