موعد يوم عاشوراء 2022 , توقيت صيام عاشوراء 1444

يعدّ موعد يوم عاشوراء 2022 , توقيت صيام عاشوراء 1444 من الموضوعات التي يهتمّ بها المسلمون في أنحاء العالمِ كافّة لما لهُ من فضلٍ عظيم، ولِما في صيامهِ من اقتداء لِسنة رسول الله صلى الله عليهِ وسلّم كما ثبتَ في السنّة النبوية، وَفيأتي يقدّمُ أهمّ المعلومات التي تُبيّنُ موعد يوم عاشوراء 2022 , توقيت صيام عاشوراء 1444.

يوم عاشوراء 1444 – 2022

يعدّ يوم عاشوراء عاشر أيام شهر مُحرَّم، وهذا ما ذهبت إليه جماهير أهل العلم بالاستدلال في ظاهر الأحاديث التي وردت بشأنه، ومقتضى اللفظ الذي دلّ عليه، ويؤكّد ذلك ما ثبت عن ابن عباس -رضي الله عنهما- أنّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (لَئِنْ بَقِيتُ إلى قَابِلٍ لَأَصُومَنَّ التَّاسِعَ)، وفي هذا الحديث إشارة واضحة إلى أنّ كان يصوم العاشر من محرّم، وقد أظهرَ رسول الله عليهِ الصلاة والسلام نيتهُ لِصيام اليوم التاسع إلى جانبِ اليوم العاشر؛ نظرًا لرغبتهِ في مخالفة اليهود والنّصارى؛ فقد كانوا يصومونَ اليوم العاشر وحده.

موعد يوم عاشوراء 2022

يوافقُ موعد يوم عاشوراء 2022  العاشر من الشهر الهجريّ مُحرّم، وذلكَ وفقًا لما ورد عن ابن عباس -رضي الله عنهما-: (أمرَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ بِصَومِ عاشوراءُ، يومُ العاشِرِ)، والصيامُ في هذا اليوم مستحب وفقًا لِما ثبت عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه قال: (وَأَفْضَلُ الصِّيَامِ بَعْدَ شَهْرِ رَمَضَانَ، صِيَامُ شَهْرِ اللهِ المُحَرَّمِ)، ويُطلقُ على شهر مُحرّم شهر عاشوراء؛ ومن السنّة أن يصوم المسلمون اليوم العاشر من هذا الشهر، كما يتقرّبُ العباد إلى الله عز وجل بالإكثار من الطاعات والأعمال الصالحة من ذكرِ الله وتلاوة القرآن وغيرها من الأعمال الصالحة.

توقيت صيام عاشوراء 1444

يتزامنُ يوم عاشوراء للعام الحالي معَ الثامن من شهر أغسطس وهوَ موعد يوم عاشوراء بالميلادي، وهوَ اليوم الذي يوافقُ بالتاريخ الهجريّ للعاشر من شهر محرّم، وصيامهُ مستحبّ كما وردَ عن رسول الله عليه الصلاة والسلام في الحديث النبويّ:”هذا يَوْمُ عَاشُورَاءَ، وَلَمْ يَكْتُبِ اللَّهُ علَيْكُم صِيَامَهُ، وَأَنَا صَائِمٌ، فمَن أَحَبَّ مِنكُم أَنْ يَصُومَ فَلْيَصُمْ، وَمَن أَحَبَّ أَنْ يُفْطِرَ فَلْيُفْطِرْ”، ومُحرّم هوَ أحد الأشهر الحرم المذكورة في القرآن الكريم في قولهِ تعالى: (مِنها أَربَعَةٌ حُرُمٌ).

تاريخ يوم عاشوراء بالهجري 2022

العاشر من شهر مُحرّم هوَ التاريخ الهجري ليوم عاشوراء، أمّا التاريخ الميلادي الذي يوافقُ يوم عاشوراء لهذا العام فهوَ 8 أغسطس 2022. ، وهوَ من الأيام العظيمة عندَ المسلمين، والتي يُستحبُ فيها الصيام والإكثار من الطاعات المشروعة.

ما سبب صيام يوم عاشوراء

يصومُ المسلمونَ يوم عاشوراء اقتداءًا برسول الله عليه الصلاة والسلام، حيثُ ثبتَ قولهِ  في الحديث النبويّ :”(هذا يَوْمُ عَاشُورَاءَ، وَلَمْ يَكْتُبِ اللَّهُ علَيْكُم صِيَامَهُ، وَأَنَا صَائِمٌ، فمَن أَحَبَّ مِنكُم أَنْ يَصُومَ فَلْيَصُمْ، وَمَن أَحَبَّ أَنْ يُفْطِرَ فَلْيُفْطِرْ)، وهوَ كذلكَ من الأيام العظيمة عندَ المسلمين لما يوافقهُ من أحداث أكرمَ بها الله عزوجلّ أنبياءه، وقد كان لِأهل العلم أقوال عديدة في السبب وراءَ تسمية عاشوراء بهذا الاسم؛ فقد أرجع بعضهم ذلكَ إلى كونهِ العاشر من مُحرّم، بينما قال البعض أنّ الله أكرم فيهِ 10 من الأنبياء بـ 10 كراماتٍ، وقال بعضهم أنّهُ عاشرُ كرامة أكرم الله سبحانه بها هذه الأمة، وعاشوراء هوَ اليوم الذي نجّىٰ فيهِ الله سبحانهُ وتعالى موسى عليهِ السلام من فرعون وتجبّره.

 

حكم صيام يوم عاشوراء وفضله

يُستحب الصيام في يوم عاشوراء؛ ومن الأدلة على ذلكَ قَوْل النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم-: (هذا يَوْمُ عَاشُورَاءَ، وَلَمْ يَكْتُبِ اللَّهُ علَيْكُم صِيَامَهُ، وَأَنَا صَائِمٌ، فمَن أَحَبَّ مِنكُم أَنْ يَصُومَ فَلْيَصُمْ، وَمَن أَحَبَّ أَنْ يُفْطِرَ فَلْيُفْطِرْ)، كما أخرج أخرج الإمام مسلم عن أبي قتادة -رضي الله عنه- (صِيَامُ يَومِ عَاشُورَاءَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ)، وهوَ من الأيام المشهودة والتي لها مكانة عظيمة في قلوب المسلمين؛ ففيهِ يستحضرونَ نصرة الله عزوجلّ للأنبياء، ونجاة موسى عليه السلام بفضل الله من بطشِ فرعونَ.

فضل صيام يوم عاشوراء 1444

يُعدّ يوم عاشوراء من أيام السنة ذات الفضل العظيم، وفيما يأتي أبرز النّقاط التي تبيّن فضل يوم عاشوراء:

  • يوم مشهود نصرَ فيه الله عزوجلّ الأنبياء، ونجى فيهِ نبيّه فرعون من القوم الظالمين.
  • فيهِ اقتداء بسنة رسول الله فقد صامَ عليهِ الصلاة والسلام هذا اليوم.
  • وردت أحاديث نبويّة عدّة عن يوم عاشوراء، ومنها ما أخرجهُ الإمام البخاريّ في صحيحه عن أمّ المؤمنين عائشة -رضي الله عنها-: (كانَ يَوْمُ عَاشُورَاءَ تَصُومُهُ قُرَيْشٌ في الجَاهِلِيَّةِ، وكانَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَصُومُهُ، فَلَمَّا قَدِمَ المَدِينَةَ صَامَهُ، وأَمَرَ بصِيَامِهِ، فَلَمَّا فُرِضَ رَمَضَانُ تَرَكَ يَومَ عَاشُورَاءَ، فمَن شَاءَ صَامَهُ، ومَن شَاءَ تَرَكَهُ).
  • يكفّر صيام يوم عاشوراء سنة سابقة، ومن الأدلّة على ذلكَ أنّ الإمام مسلم أخرجَ عن أبي قتادة -رضي الله عنه- (صِيَامُ يَومِ عَاشُورَاءَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ).

حكم صيام عاشوراء منفردا

يجوزُ صيام يوم عاشوراء منفردًا دونَ صيام اليوم التاسع معهُ؛ حيثُ لم ينهَ رسول الله عليهِ الصلاة والسلام عن ذلك، إنّما ثبتَ عن رسول الله ما يُشيرُ إلى استحباب صيام المسلمين لليوم التاسع أو اليوم التاسع والحادي عشر مع يوم عاشوراء، فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: لما صام رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم عاشوراء وأمر بصيامه، قالوا: يا رسول الله إنه يوم تعظمه اليهود والنصارى، قال: فإذا كان العام المقبل إن شاء الله صمنا اليوم التاسع، قال فلم يأت العام المقبل حتى توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم. صحيح مسلم.

 

لماذا يستحب تقديم صيام يوم تاسوعاء على عاشوراء

يستحب تقديم صيام يوم تاسوعاء على عاشوراء لما ثبتَ عن رسول الله عليهِ الصلاة والسلام أنّه نوى صيام يوم تاسوعاء بعدَ حديث الصحابة لهُ عن تعظيم اليهود والنصارى لهذا اليوم، إلا أنّه توفّي قبل مجيء العام التالي.

فضل صيام عاشوراء وتاسوعاء

لصيام يوم عاشوراء فضل كبير وأجر عظيم كما ثبتَ عن رسول الله عليه الصلاة والسلام، ومن المستحب أن يصوم المرء عاشوراء وتاسوعاء معًا لمخالفة اليهود والنصارى، إلّا أنّ صيام يوم عاشوراء وحدهُ دون صيام اليوم التاسع أو الحادي عشر جائز.

أعمال يوم عاشوراء

يعدّ يوم عاشوراء من الأيام العظيمة التي ينبغي على المسلم أن يحسُن بالمسلم فيها بالاجتهاد بالطاعات والإكثار منها، ومن أعمال يوم عاشواء التي يُستحب فعلها ما يأتي:

  • صيام يوم عاشوراء وصيام يومٍ قَبله، أو يومٍ بَعده؛ لِما ثبت عن رسول الله عليه الصلاة والسلام (لَئِنْ بَقِيتُ إلى قَابِلٍ لَأَصُومَنَّ التَّاسِعَ).
  • الإكثار من الأعمال الصالحة والعبادات المشروعة وَالابتعاد عن البِدع المُنكرة لقول رسول الله: ” من عمل عملا ‏ليس عليه أمرنا فهو رد “.

 

أعمال منتشرة لا تصح في يوم عاشوراء

الكثير من البدع المُنكرة التي لم يسنها رسول الله ولا الخلفاء الراشدين، كذلكَ لم يستحبها أحد من الأئمة، والتي ينبغي على المسلم الابتعادُ عنها، ومن أبرز هذه البدع ما يأتي:

  • اتخاذ طعام خارج عن العادة إما حبوب وإما غير حبوب.
  • تجديد اللباس أو توسيع نفقة.
  • ‏اشتراء حوائج العام ذلك اليوم.
  • فعل عبادة مختصة بيوم عاشوراء كصلاة عاشوراء أو قصد الذبح في هذا اليوم.
  • ادّخار لحوم ‏الأضاحي لطبخ الحبوب.
  • الاكتحال والاختضاب وَالاغتسال وَالتصافح وَالتزاور.
  • زيارة ‏المساجد والمشاهد.

إلى هُنا نصلُ لِختام مَقال موعد يوم عاشوراء 2022 , توقيت صيام عاشوراء 1444 وقد تعرّفنا فيهِ إلى أهمّ المعلومات عَن هذا اليوم العظيم كتاريخهِ الهجري والميلادي وفضلهِ وحكمهِ وأهمّ الأعمال التي يُستحب القيام بها فيه، وكذلكَ الأعمال التي ينبغي تجنّبها.

اترك تعليقاً