موعد يومي تاسوعاء وعاشوراء 1444

موعد يومي تاسوعاء وعاشوراء 1444 هذان اليومان الذي يُعدان من أكثر أيام السنة الهجرية بركة، وهما اليومان اللذان يصادفا يومي التاسع والعاشر من شهر محرم الشهر الأول من شهور السنة الهجرية من كل عام، وفي سطور هذا المقال من سوف نتحدَّث عن وتاسوعاء، وسوف نتحدَث عن موعد هذين اليومين لعام 1444هـ، بالإضافة إلى الحديث عن فضل صيام هذين اليومين وعن أشهر الأدعية في هذين اليومين.

ما هما تاسوعاء وعاشوراء

قبل الحديث عن موعد يومي تاسوعاء وعاشوراء لعام 1444 فيما يأتي سوف نمر على تعريف كلٍّ من تاسوعاء وعاشوراء:

ما هو يوم تاسوعاء

إنَّ يوم تاسوعاء هو اليوم التاسع من شهر محرم اليوم الأول من السنة الهجرية من كل عام، وهو اليوم الذي يسبق يوم عاشوراء في كل سنة، وجدير بالقول إنَّ ليوم تاسوعاء أهمية كبيرة عند أتباع الطائفة الشيعيَّة، والسبب هو أنَّهم يرون أن الحسين بن علي قُتل في يوم عاشوراء العاشر من شهر محرم وأنَّ هذا اليوم هو من الأيام التي حدثت فيها وقائع معركة كربلاء الشهيرة التي حصلت في سنة 61 للهجرة، ويرى أتباع الطائفة الشيعية أنَّ الحُسين حُوصر في يوم تاسوعاء، يقول الإمام الجعفر الصادق: “تاسوعاء يوم حوصر فيه الحسين وأصحابه بكربلاء واجتمع عليه خيل أهل الشام وأناخوا عليه وفرح ابن مرجانه وعمر بن سعد بتوافر الخيل وكثرتها واستضعفوا فيه الحسين وأصحابه وأيقنوا انه لا يأتي الحسين ناصر ولا يمده أهل العراق”.

ما هو يوم عاشوراء

يوم عاشوراء هو اليوم العاشر من شهر محرم من كل عام هجري؛ أي أنَّه اليوم العاشر من ايام السنة الهجرية بشكل عام، ولهذا اليوم دلالات مختلفة عند المسلمين باختلاف الطائفة، حيث يرى أهل السنة والجماعة أنَّ هذا اليوم هو اليوم الذي نجَّى الله -سبحانه وتعالى- فيه عبده ونبيّه موسى -عليه الصلاة والسلام- من فرعون وجنوده، ويرى أتباع الطائفة الشيعية أنَّه اليوم الذي قُتل فيه الحسين بن علي بن أبي طالب في معركة كربلاء في عام 61 للهجرة، فيكون هذا اليوم يوم عبادة وصيام عند أهل السنة والجماعة ويكون يوم عزاء وحُزن وأسى عند أتباع الطائفة الشيعية، وجدير بالذكر إنَّ يوم عاشوراء عطلة رسمية في عدد من الدول التي تضم نسبة كبيرة من الطائفة الشيعية مثل: إيران والبحرين والعراق ولبنان وغيرهم، بينما يُسنّ عند أهل السنة والجماعة صيام هذا اليوم كما أمر رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، والله تعالى أعلم.

موعد يومي تاسوعاء وعاشوراء 1444

إنَّ موعد يومي تاسوعاء وعاشوراء ١٤٤4 هو يوم الاحد والاثنين اللذان يوافقان يومي 7 و 8 من شهر أغسطس 2022م، فيكون يوم تاسوعاء في يوم الأحد 7/ أغسطس/ 2022م، ويكون يوم عاشوراء يوم الاثنين 8/ أغسطس/ 2022م، ويسعى المسلمون لمعرفة موعد هذين اليومين لاتباع سنة رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- الذي أمر المسلمين بصيامهما وحثَّ على صيامهما، لما فيه من الفضل العظيم والثواب الكبير عند الله تبارك وتعالى، والله أعلم.

فضل صيام تاسوعاء وعاشوراء

بعد تحديد موعد يومي تاسوعاء وعاشوراء لعام 1444/2022 فيما يأتي سوف نتحدَّث عن فضل صيام كل يوم من هذين اليومين:

فضل صيام تاسوعاء

إنَّ صيام يوم تاسوعاء من الأعمال التي حثَّ عليها رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في صحيح السنة النبوية، فقد جاء عن عبد الله بن عباس -رضي الله عنهما- أنَّه قال: “حِينَ صَامَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يَومَ عَاشُورَاءَ وَأَمَرَ بصِيَامِهِ قالوا: يا رَسولَ اللهِ، إنَّه يَوْمٌ تُعَظِّمُهُ اليَهُودُ وَالنَّصَارَى فَقالَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: فَإِذَا كانَ العَامُ المُقْبِلُ إنْ شَاءَ اللَّهُ صُمْنَا اليومَ التَّاسِعَ قالَ: فَلَمْ يَأْتِ العَامُ المُقْبِلُ، حتَّى تُوُفِّيَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ” فيُستحب للمسلم أن يصوم يوم تاسوعاء مع يوم عاشوراء؛ لأنَّ النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- نوى صيام تاسوعاء وأمر بصيام عاشوراء، قال الإمام الشافعي: “يُستحب صوم التاسع والعاشر جميعاً؛ لأن النبي -صلّى الله عليه وسلَّم- صام العاشر، ونوى صيام التاسع”، والله أعلم.

فضل صيام عاشوراء

إنَّ لصيام يوم عاشوراء فضلًا عظيمًا وثوابًا كبيرًا، فهو يكفر ذنوب سنة سابقة كما ذكر رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في صحيح السنة النبوية، وفيما يأتي نذكر الأحاديث النبوية الشريفة التي تظهر فضل صيام هذا اليوم:

  • جاء عن عبد الله بن عباس -رضي الله عنهما- قال: “قَدِمَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ المَدِينَةَ فَرَأَى اليَهُودَ تَصُومُ يَومَ عَاشُورَاءَ، فَقالَ: ما هذا؟، قالوا: هذا يَوْمٌ صَالِحٌ هذا يَوْمٌ نَجَّى اللَّهُ بَنِي إسْرَائِيلَ مِن عَدُوِّهِمْ، فَصَامَهُ مُوسَى، قالَ: فأنَا أحَقُّ بمُوسَى مِنكُمْ، فَصَامَهُ، وأَمَرَ بصِيَامِهِ”.
  • جاء عن أبي قتادة الحارث بن ربعي -رضي الله عنه- أنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: “صِيَامُ يَومِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتي بَعْدَهُ، وَصِيَامُ يَومِ عَاشُورَاءَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ”.
  • ورد عن عبد الله بن عباس -رضي الله عنهما- قال: “ما رَأَيْتُ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَتَحَرَّى صِيَامَ يَومٍ فَضَّلَهُ علَى غيرِهِ إلَّا هذا اليَومَ، يَومَ عَاشُورَاءَ، وهذا الشَّهْرَ يَعْنِي شَهْرَ رَمَضَانَ”.

قد يهمك أيضًا:

أدعية يومي تاسوعاء وعاشوراء 1444

يُستحب للمسلم في هذين اليومين المباركين أن يواظب على الدعاء، ومن أعظم أدعية يومي تاسوعاء وعاشوراء هي الأدعية الآتية:

أدعية يوم تاسوعاء

إن الدعاء كُلُّه مُستحب إذا وافق آداب وشروط الدعاء في الشريعة الإسلامية، وأعظم ما يمكن الدعاء به في يوم تاسوعاء:

  • ربِّي في يوم تاسوعاء المبارك: اللهم لك الحمد أنت نور السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد، أنت قيوم السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد، أنت الحق، ووعدك الحق، ولقاؤك حق، والجنة حق، والنار حق، والنبيون حق، والساعة حق، ومحمد حق، اللهم لك أسلمت، وبك آمنت، وعليك توكلت، وإليك أنبت، وبك خاصمت، وإليك حاكمت، فاغفر لي ما قدمت وما أخرت، وما أسررت وما أعلنت، أنت إلهي لا إله إلا أنت.
  • اللهمَّ في يوم تاسوعاء أدعوك قائلًا: اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شرما قضيت، إنه لا يذل من واليت، تباركت ربنا وتعاليت.
  • اللهمَّ بارك لي في تاسوعاء وعاشوراء واجعلني ممن يصومهما وينال ثواب صيامهما يا رب العالمين، اللهم اغفر لي، اللهم اجعلني يوم القيامة فوق كثير من خلقك من الناس، اللهم اغفر لي ذنبي، وأدخلني يوم القيامة مدخلًا كريمًا.

أدعية يوم عاشوراء

من أعظم ما يمكن أن يدعو له المسلم في يوم عاشوراء العاشر من محرم في كل عام هجري:

  • ربنا في هذا المبارك، يوم عاشوراء نسألك ألا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا، ربنا ولا تحمّلنا ما لا طاقة لنا به، ربّنا لا تُزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا، ربنا هبْ لنا من لدنك رحمة إنّك أنت الوهّاب.
  • اللهم قني شرّ نفسي واعزم لي على أرشد أمري، اللهم اغفر لي وأصلح لي حياتي وأحسن لي عملي، اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل وأعوذ بك من عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن فتنة المسيح الدّجال.
  • ربِّي إنَّه يوم عاشوراء اللهم إني أعوذ بك من عذاب النار، وأعوذ بك من عذاب القبر، وأعوذ بك من الفتن ما ظهر منها وما بطن، وأعوذ بك من فتنة الدجال، اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل، والبخل والجبن ، وضلع الدين، وغلبة الرجال.
  • اللهمَ إنه يوم من أعظم أيام السنة، إنَّه يوم عاشوراء المبارك فاللهم إني أسألك الثبات في الأمر، والعزيمة على الرشد، وأسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك، وأسألك شكر نعمتك، وحسن عبادتك، وأسألك قلبا سليما، ولسانا صادقا، وأسألك من خير ما تعلم، وأعوذ بك من شر ما تعلم، وأستغفرك لما تعلم، إنك أنت علام الغيوب.

بهذه الأدعية المستحبة نصل إلى نهاية هذا المقال الذي سلَّطنا فيه الضوء على موعد يومي تاسوعاء وعاشوراء 1444 ومررنا فيه على تعريف هذين اليومين وعلى فضل صيامهما وعلى أشهر الأدعية المستحبة في كل يوم من هذين اليومين أيضًا.

اترك تعليقاً