من هم التوأم اليمني مودة ورحمة

من هم التوأم اليمني مودة ورحمة الذين باتا حديث الشارع العربي خلال السّاعات القليلة الماضية بالتزامن مع بدء عمليات فصلهما عن بعضهما طبيّاً، على يد كادر طبي لديه خبرة فصل 52 حالة توأم ملتصق حول العالم، فما هو المقصود بالتوأم السيامي، وماهي تفاصيل العمل الجراحي الخاص بمودة ورحمة الذي سيغير معالم حياتهما للأبد، هو ما سنعلمه في ، الذي سيقدم لمحة عامة عن التوأم السيامي وعن الحالات التي يمكن فصلها لا سيما حالة مودة ورحمة.

التوأم السيامي

يقصد بالتوأم السيامي التوائم الملتصقة جراء تشوه خلقي خلال التشكل برحم الأم، وهي ظاهرة نادرة الوقوع بمعدل حالة واحدة من كل 189 ألف ولادة، المعدل الأعلى للظاهرة مسجل في أفريقيا ودول جنوب غرب آسيا، مات نصف الحالات في الغالب ثلثهم بغضون 24 ساعة، نسبة الأحياء الأكبر من النساء، حدد العلماء نظريتين لوقوع التوائم الملتصقة، وهما الانشطار “وهي الأكثر رواجاً” وتشير لانقسام البويضة بشكل جزئي، أو الاندماج حيث تنقسم البويضة دون الخلايا الجذعية، لكنها النظرية الأضعف، ويشترك التوائم بالمشيمة والكيس الأمنيوسي.

من هم التوأم اليمني مودة ورحمة

مودة ورحمة هما توأم سيامي أو ما يعرف بالتوأم الملتصق ولدا في اليمن منذ مارس / آذار الفائت 2022، ويبلغان من العمر قرابة أربة أشهر فقط، بنات حذيفة بن عبد الله نعمان من زوجته عصماء ماجد محمد، التي وضعتهما أمهما بهذه الحالة ضمن مستشفى الصداقة الحكومي في العاصمة اليمنية عدن التخصصي، يلتصق هذين التوأمين في منطقة البطن، حيث أن أعضائهما كاملة باستثناء الكبد وجزء صغير من الأمعاء الدقيقة، وقد وصفت مديرة مستشفى الصداقة  الدكتورة كفاية الجازعي حالتهما الحصية بالمستقرة بعد نقلهما إلى الحاضنة، بانتظار ترحيلهما إلى المملكة العربية السعودية لدراسة إمكانية فصلهما.

التوأم السيامي اليمني

وجّه الملك سلمان بن عبد العزيز أمراً ملكياً بالتدخل العاجل، ونقل مودة ورحمة “التوأم السيامي اليمني”، لمدينة عبد العزيز للحرس الوطني الطبية في العاصمة السعودية، وخضوعهما للفحوصات اللازمة للوقوف على إمكانية فصلهما، وهو ما أكده الدكتور عبد الله ابن عـبد العـزيز الرّبيعة المشرف العام في مركز الملك سـلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ورئيس فريقه الطبي الخاص بفصل التوائم السيامية، مشيرًا أنّ العمل يندرج ضمن المبادرات الكريمة والخيرية إلى تقدمها السعودية وحكامها للمحتاجين في الأمتين العربية والإسلامية.

بدء عملية فصل التوأم السيامي اليمني مودة ورحمة

بدأ صباح اليوم الخميس عمل جراحي دقيق ضمن مستشفى المَـلك عبد الله التّخصّصي للأطفال، لفصل التوأم السّيامي اليمني “مودة ورحمة” بنجاح، وقد أجرى العمل فريقاً جراحياً طبياً متخصصاً تحت قيادة وإشراف الدكتور عبد الله ابن عـبد العـزيز الرّبيعة مستشار الدّيوان الملكيّ، حيث مرّت الجراحة بـ 6 مراحل بدأت بالتخدير ثم الإعـداد والتّجّهيز قبل البدء بعمليّة الفصل التي تضمنت محاولات لفصل الأمعاء والكبد ثم ترميم الأعضاء التي تم فصلها، قبل تغطية الجرح في المرحلة النهائية، وقد أعلنت وكالة واس السعودية للأنباء احتمال استمرار العمل لحوالي 11 بتعاون 28 طبيبًا وأخصائياً عدا كوادر التمريض، ومع هذه العملية تصل خبرة مركز الإغاثة إلى 52 فصل توأم سيامي لأطفال من ثلاث قارات حول العالم.

هكذا؛ ومع مواكبتنا للحظة بدء العمل الجراحي لفصل مودة ورحمة ذوي الـ 4 أشهر، نختتم مقالنا وهو بعنوان من هم التوأم اليمني مودة ورحمة، الذي طالعنا خلاله تفاصيل الحالة الصحية النادرة للأخيرتين، والإجراءات الطبية التي بوشر بها منذ ساعات الصباح الأولى في مستشفى الأطفال بالرياض,

اترك تعليقاً